الأخبار

التقدم العلمي تعلن عن منح جائزتها التقديرية للحمد والعجيري

تقديرا لعطائهما العلمي والفكري وخدماتهما الجليلة المشهود لها للكويت

   أعلنت مؤسسة الكويت للتقدم العلمي بمباركة سامية من حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح " حفظه الله ورعاه " رئيس مجلس إدارة مؤسسة الكويت للتقدم العلمي، عن منح " جائزة مؤسسة الكويت للتقدم العلمي التقديرية " لكل من معالي عبداللطيف يوسف الحمد وسعادة الدكتور صالح محمد العجيري تقديرا لعطائهما العلمي والفكري وخدماتهما الجليلة المشهود لها في دولة الكويت وإقليميا وعالميا.

 وأوضحت المؤسسة إن منح الجائزة لهاتين القامتين الوطنيتين تأتي تقديرًا للدور الريادي الذي أدياه في مجالات عديدة والخدمات الجليلة التي قدماها للكويت. وأضاف إن "جائزة مؤسسة الكويت للتقدم العلمي التقديرية" استحدثت بقرار من مجلس إدارة المؤسسة عام 1998  لتكريم وتقدير الأشخاص الذين ساهموا مساهمة علمية وفكرية في قضايا المعرفة وقدموا خدمات جليلة لدولة الكويت، بناء على ترشيح من مجلس إدارة المؤسسة.

 وأضافت أن معالي عبداللطيف الحمد، من مواليد1937 ،  يعد أحد أعلام الكويت الفكــرية والاقتصادية والتنموية في الكويت والعالم، لما له من بصمات واضحة في التنمية الاقتصادية محلياً وإقليمياً وعالمياً، ساهمت في تعزيز مكانة الكويت الاقتصادية في شتى أنحاء العالم، ونظراً لكونه أحد الاقتصاديين المخضرمين الذين ساهموا في بناء الكويت الحديثة في ميادين شتى. وتشهد لمعالي عبداللطيف الحمد المؤسسات الوطنية التي حظيت بقيادته مثل الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية، والصندوق العربي للتنمية الاقتصادية والاجتماعية منذ عام 1985، حيث ركز جهوده على تعزيز التنمية في البلدان العربية وتسخير إمكانات الصندوق لتنمية القدرات الإنتاجية للدول العربية وتشجيع البحث العلمي والتقدم التكنولوجي فيها وإقامة شراكات طويلة الأمد بين الصندوق والمؤسسات الإنمائية الدولية، فضلا عن شغله لمنصب وزير المالية ووزير التخطيط في دولة الكويت من عام 1981 إلى عام 1983 .  

     وأشارت المؤسسة إلى أن السيد الحمد شغل مناصب عدة منها عضو مجلس أمناء العديد من الجامعات ومؤسسات التعليم العالي في الوطن العربي وأوروبا وأمريكا وآسيا وعضو في مجالس اللجان الاستشارية لعدد من المؤسسات المالية الدولية في مختلف أنحاء العالم بما في ذلك البنك الدولي إضافة إلى عضوية مجلس أمناء " جائزة السميط للتنمية الأفريقية " التي أطلقها حضرة سمو أمير البلاد - حفظه الله ورعاه - عام 2013 أثناء القمة العربية الأفريقية.

     وقالت المؤسسة في بيانها إن سعادة الدكتور العجيري، من مواليد 1920، هو أحد أعلام الكويت الثقافية والعلمية الذي أسس الاهتمام بعلم الفلك في الكويت، وأنشأ مرصداً فلكياً صغيراً خاصا به واستورد قبة فلكية من الولايات المتحدة الأمريكية عام 1973. كما اشتهر في الكويت والمنطقة بوضع التقاويم السنوية منذ عام 1944 ونال أول شهادة دكتوراه فخرية من كلية العلوم بجامعة الكويت عام 1981.

     وأفادت المؤسسة بأن الدكتور العجيري أنشأ " مركز علوم الفلك والأرصاد الجوية " فـي " النادي العلمي الكويتي " الذي افتتح رسمياً بتاريخ 15 أبريل 1986 برعاية وحضور ودعم من سمو أمير البلاد الراحل الشيخ جابر الأحمد الجابر الصباح - طيب الله ثراه – بصفته رئيسا لمجـلس إدارة " مؤسسة الكويت للتقدم العلمي " وإيماناً منه بأهمية علم الفلك من جهة وتكريماً واعترافاً بدوره في نشر العلم وبناء جيل من العلماء من جهة أخرى.

  يذكر أن " جائزة مؤسسة الكويت للتقدم العلمي التقديرية " التي يتم الترشيح لها من قبل مجلس إدارة المؤسسة هي جائزة استثنائية منحت حتى الآن لثلاثة أشخاص فقط هم الدكتور فؤاد زكريا من جمهورية مصر العربية والدكتور غازي القصيبي من المملكة العربية السعودية اللذان منحا الجائزة مناصفة عام 1998 والدكتور عبد الرحمن السميط  الذي منح الجائزة عام 2012.